من جديد .. الاتحاد يسعى لضم محمد صلاح من ليفربول ويستكشف البدائل في حالة الرفض

الاتحاد يسعى لضم محمد صلاح من ليفربول
كتب بواسطة: سلام احمد | نشر في  twitter

في سعيه المتجدد لتعزيز صفوفه بنجوم الكرة العالمية، يستهل نادي الاتحاد السعودي الموسم الجديد بمحاولات جادة للتعاقد مع محمد صلاح، النجم البارز لنادي ليفربول الإنجليزي. بعد عروض سابقة واجهت بالرفض، يعيد النادي السعودي تصميم استراتيجيته لإبرام الصفقة المرتقبة، متطلعا لإضافة ذخيرة هجومية قوية تحت قيادة مدرب جديد.

 
إقرأ ايضاً:كيفية تجديد التصنيف في ممارس بلس 1446 رحلة التحويل بين جامعة الباحة والجامعات الأخرى: شروط وخطواتالحصول على الإقامة الذهبية في السعودية حي الفلاح الرياض: وجهة حضارية واستثمار مضمون بالعاصمةغابة وشلالات خيرة: واحة طبيعية ساحرة في قلب الباحةاخر تحديث لسعر الريال السعودي مقابل الجنيه السوداني اليوم الجمعة 12 يوليو 2024

الاتحاد يسعى لضم محمد صلاح من ليفربول

نادي الاتحاد السعودي يواصل سعيه لضم النجم المصري محمد صلاح، جناح نادي ليفربول الإنجليزي، حيث قدم عروضا ضخمة منذ الموسم الماضي، لكن دون جدوى بسبب رفض الفريق الإنجليزي التخلي عنه. ومع بداية الموسم الجديد، يعيد الاتحاد محاولاته للتوقيع مع اللاعب المميز.

 

مصادر موثوقة أكدت أن النادي السعودي يعمل على تجهيز عرض جديد بمبلغ كبير من أجل إقناع صلاح بالانضمام إليهم ولم يكتف النادي بذلك فقط، بل اختار أيضًا بدائل للنجم المصري في حالة عدم تحقيق الصفقة المرجوة.

 

تم اختيار الكوري الجنوبي سون هيونج مين من توتنهام هوتسبير والإيطالي فيديريكو كييزا من يوفنتوس كخيارات بديلة، في حالة فشلت المفاوضات مع صلاح.

 

وفي خطوة استراتيجية، قرر مسؤولو الاتحاد تأجيل أي صفقات جديدة حتى تستقر الأمور بالنسبة للمدرب الجديد الذي سيخلف المدرب السابق مارسيلو جاياردو.

 

هذه الخطوات تعكس إصرار الاتحاد على تعزيز صفوفه بأبرز اللاعبين العالميين، وتحسين مستوى الفريق تحت قيادة مدرب جديد، بهدف المنافسة على أعلى المستويات في البطولات المحلية والقارية.

 

بهذه الجهود المتواصلة والتي تعكس تصميم الاتحاد على تعزيز صفوفه بأبرز اللاعبين العالميين، ننتظر بشغف مستقبل المفاوضات مع محمد صلاح والخطوات التالية التي سيقوم بها النادي، مع التركيز على تحقيق الأهداف الرياضية المستقبلية بقيادة قوية ومتجددة.

اقرأ ايضاً
الرئيسية | اتصل بنا | سياسة الخصوصية | X | Telegram